فِي كَوننا الضيق توجد كويكبات دائماً ما نرتاح

4 يناير 2013

فِي كَوننا الضيق توجد كويكبات دائماً ما نرتاح عليها ونتحدث عليها بدون قلق، في الفضاء الإلكتروني.

في الفضاء الإفتراضي نذكر ما مر لنا من ماضي، نحلم ونكتب لما هو آت.

في الفضاء الإفتراضي نُغلف الهوية بورق ألومنيوم لامع براق، ونخفي الاسماء ونقدم المُستعار منها، خوفً من العار.

نرقص، نُغني، نتقافز.. بابتسامة خلف شاشة الفضاء.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: